نبراس: المخدرات حرب شرسة تستهدف شبابنا وحققنا إنجازا في محاربتها

نبراس: المخدرات حرب شرسة تستهدف شبابنا وحققنا إنجازا في محاربتها

14 محرم 1439هـ

أكد الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة مشروع “نبراس” عبد الإله بن محمد الشريف أن المخدرات حرب شرسة تستهدف عقول شبابنا، والدولة تبذل جهوداً حثيثة من أجل القضاء على تلك الآفة، وقد حققت بفضل الله إنجازات باهرة في التصدي لعصابات الترويج والتهريب، مبيناً أن المتابع لما تقوم به الأجهزة الأمنية والجمركية لدينا من خلال الضربات الاستباقية التي تحبطها وبشكل مستمر، يدرك حجم المشكلة واستهداف الوطن وشبابه.

جاء ذلك خلال كلمته لدى افتتاح فعاليات الملتقى التثقيفي للوقاية من المخدرات في البيئات الجامعية بمقر جامعة جدة اليوم، بحضور معالي نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح مشاط، مبينا أن الملتقى التثقيفي للوقاية من المخدرات في البيئات الجامعية يأتي امتداداً للبرامج الوقائية التي يقدمها مشروع “نبراس” لكافة أفراد المجتمع، وفق الخطة التنفيذية للعام الحالي في ضوء توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -، التي تحظى باهتمام صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، ومتابعة معالي وكيل وزارة الداخلية الدكتور ناصر الداود.

وكان الملتقى التثقيفي للوقاية في البيئات الجامعية قد افتتح بعرض مرئي عن جهود الدولة في مجال مكافحة المخدرات، وكذلك عرض فيلم عن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، تلاه كلمة جامعة جدة ألقاها وكيل الجامعة الدكتور عدنان الحميدان .

بعد ذلك بدأت الجلسات العلمية بمحاضرة بعنوان (أنواع المخدرات وتركيباتها الكيميائية) لمستشار اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات العقيد الدكتور صلاح منشاوي ، ثم محاضرة حول (أضرار المخدرات وطرق الوقاية منها) ألقاها المقدم ناصر الزهراني مدير الشؤون الوقائية لمكافحة المخدرات بمنطقة مكة المكرمة، وأخيراً محاضرة حول (العلاج والتأهيل) لمدير إدارة العلاج والتأهيل بأمانة اللجنة الوطنية علي بن عوض الشيباني ، بعدها اقيمت حلقة نقاش مفتوحة.

وأوضح الشريف خلال الحلقة أن أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات أطلقت العديد من المبادرات والشراكات مع مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص التي تقوم على توحيد الجهود الوقائية لنشر الوعي وتبصير المجتمع بأضرار المخدرات، موضحا أن هذه المبادرات جاءت بتوجيهات كريمة من سمو وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات؛ من أجل توحيد جميع الجهود الوطنية لمكافحة المخدرات وكافة الأعمال الوقائية والتوعوية، تحت مظلة المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، سعياً لأن تكون جميع هذه الأعمال تحت رؤية المشروع الوطني “نبراس” ومعاييره المحكمة والمشرعة تحت إشراف مختصين بجميع الجوانب النفسية والعلمية والثقافية.

من جهته أوضح وكيل جامعة جدة الدكتور عدنان الحميدان أن هذا الملتقى بكل ما يحمله من أهداف جليلة.. يأتي في إطار الدور المجتمعي الذي توليه الجامعة اهتماماً كبيراً، كما يأتي انطلاقاً من صميم واجبنا الوطني الذي يحتم علينا جميعاً حماية الوطن من كل من يستهدفه أو يستهدف شبابه ومقدراته.

وأضاف الحميدان أن جهود الدولة رعاها الله في مكافحة المخدرات على مدى التاريخ شاهدة على حرصها الشديد على أبناء الوطن من شرور هذه الآفة الخطيرة وشرور المروجين لها والمتربصين بأمن وسلامة وطننا الغالي، إذ سنت الدولة رعاها الله العقوبات الرادعة للمروجين الذين يستهدفون الوطن في ثروته الرئيسية وهي الشباب. وفي المقابل فتحت المراكز والمشافي الخاصة لمن تورط في استخدام المخدرات أو أدمنها، حيث يتم العلاج برعاية خاصة وعناية فائقة لكي يعود المدمن إلى مجتمعه فاعلا منتجا معافى.

http://twasul.info/936449/
  

عدد مرات القراءة 66
رابط المقال